أخنوش من طنجة بحضور 5000 مُنتسِب للحمامة: هذا وقت الجدية والعمل وليس وقت المُزايدات


السبت 19 أكتوبر 2019

زنقة 20. طنجة | محمد أربعي

قال عزيز أخنوش، رئيس حزب ‘التجمع الوطني للأحرار’ في البقاء التواصلي الضخم الذي نظم اليوم السبت بطنجة، بأن هذا وقت الجدية والعمل على تنزيل المشاريع التنموية الكبرى.

وبحضور أزيد من 5000 منتسب لحزب الحمامة، جدد أخنوش تثمين مضامين الخطاب الملكي، خاصة فيما يتعلق بدور المؤسسات البنكية في تبسيط وتسهيل عملية الولوج للقروض، والانفتاح أكثر على أصحاب المقاولات الذاتية، وتمويل الشركات الصغرى والمتوسطة.

وأكد أخنوش، في ذات السياق أمام حشد من منتسبي الخزب بجهة طنجة تطوان الحسيمة، بأن الحزب منخرط في سياسة القرب من المواطن وسيواصل نهج الانصات للمواطنين، والعمل على تنزيل الإصلاحات، ومتابعة القرارات، وتنفيذ المشاريع، وهي من اختصاص الجهازين التنفيذي والتشريعي، بالدرجة الأولى” التي دعا لها الخطاب الملكي.

وشدد أخنوش، على استعداد “الأحرار” لفتح النقاش والإسهام في بلورة النموذج التنموي الجديد. كما دعا المكتب السياسي لحزب الحمامة، في اجتماعه أمس السبت، رئاسة الأغلبية إلى التحلي بروح المسؤولية العالية بُغية إنجاح مسار الإصلاح والرفع من نجاعة السياسات العمومية، مسجّلا أن الحزب منخرط في تقوية عمل الحكومة، والأغلبية الجديدة، انطلاقا من قناعة الحزب، قيادة وقواعدا، بضرورة استحضار المسؤولية الوطنية أولا واعتزازه في نفس الوقت بكفاءات الحزب التي لبت نداء الوطن.

  

مقالات ذات صلة

التعليقات

PostId 331931