أسبوعية: دُور القرآن تُفرخُ التطرّف وتنشر ثقافة الدم والكراهية


الأحد 10 فبراير 2019

زنقة 20. الرباط

نُشِر تحقيق مثير ينسب لـ “دور القرآن” بمختلف مدن المملكة تغذية التطرّف والكراهية ونشر ثقافة الدم.

و اعتبر التخقيق أن ‘دور القران’، تعتبر القاعدة الخلفية للخلايا السرية، لنشر التطرف والكراهية، والمغرب يقطف ثمار تفريخ “الخلايا الإرهابية” والذئاب المنفردة.

ونشرت أسبوعية “الوطن الان”، أن المغرب يقطف ثمار تفريخ الخلايا الإرهابية والذئاب المنفردة، وتوفير المقرات والعتاد من المال العمومي، لتذبح وتنحر الأبرياء وتنشر عقيدة الدم.

ومن جهته، إعتبر رشيد أيلال، كاتب وباحث في نقد التراث الديني وعلم مقارنة الأديان، لذات الأسبوعية أن “دُور القرآن ماكينة لصنع خطاب الكراهية ونسف التدين المغربي”، غير أن الناشط الحقوقي، عمر أربيب، إعتبر أن دور القرآن ستظل مشتلا لنشر ثقافة الكراهية واللاتسامح والتعصب الديني.

  

مقالات ذات صلة

التعليقات

PostId 271491