أوجار يدعو العٓدول للإسهام في إصلاح العدالة بتخرج أول فوج نسوي في تاريخ المغرب


الإثنين 17 ديسمبر 2018

زنقة 20. الرباط | تصوير : محمد أربعي

أكد وزير العدل محمد أوجار، اليوم الاثنين بالرباط، أن الوزارة تراهن على الإسهام الإيجابي للعدول في تنزيل ورش المحكمة الرقمية.

وأوضح أوجار، في كلمة خلال لقاء نظم بمناسبة انطلاق التكوين الأساسي للعدول المتمرنين فوج 2018، أن مشروع التحول الرقمي سيسهم إلى حد كبير في تغيير شكل ووجه العدالة بالمغرب، وأن نجاحه رهين بانخراط كل الفاعلين في منظومة العدالة وضمنهم فئة العدول، مذكرا بأن إجمالي العدول الناجحين في مباراة ولوج المهنة بلغ 800، ضمنهم 299 امرأة.

وأضاف أن العدول سيستفيدون من التكوين بمختلف جهات المملكة، بينهم 89 عدلا بمركز التمرين بالرباط، و79 بالدار البيضاء، و111 بفاس، و139 بمراكش، و121 بأكادير، و75 بوجدة، و157 بطنجة، و29 بكلميم.

وتتوزع الأقطاب التكوينية بين ماهو نظري وتطبيقي على اعتبار التطور الذي تشهده مهنة العدل على الصعيد الوطني، بغية تنويع تقنيات التعلم وميادين التكوين، دونما إغفال الانفتاح على تخصصات أخرى، وعدم الاقتصار على التكوين القانوني والتقني.

ويهم التكوين، الممتد لسنة واحدة، سبعة محاور تهم بالخصوص البيئة القضائية وقانون المهنة وقواعد السلوك، والأسرة والطفل، والعقود، وحقوق الإنسان ومقاربة النوع، وكذا التدريب الميداني في المحاكم ومكاتب العدول والمؤسسات.

وفي كلمة مماثلة، أشاد رئيس الهيئة الوطنية للعدول، بوشعيب فضلاوي، بالقرار الملكي الذي مكن النساء من ولوج خطة العدالة لأول مرة، كمبادرة تندرج في سياق التطور الذي يشهده المجتمع المغربي.

وأكد فضلاوي أن المرأة المغربية أبانت عن كفاءتها في مهن متعددة سواء كانت دينية أو اقتصادية واجتماعية وسياسية، مشيرا إلى أن الهيئة تدعم كل الإجراءات الرامية إلى تعزيز دور المرأة العدل.

وكان إجمالي الناجحين في مباراة الولوج إلى العدالة برسم سنة 2018 قد بلغ 800 مرشحا، منهم 299 امرأة (38.7 بالمئة)، و501 رجل (62.62 بالمئة).

  

مقالات ذات صلة

التعليقات