الجزائر توقف 20 ‘حراك’ مغربي و أمن السعيدية يطيح بزعيم شبكة للهجرة السرية !


الخميس 14 مارس 2019

زنقة 20 | كمال لمريني

تمكنت مصالح الامن الوطني بالسعيدية التابعة لولاية أمن وجدة، أخيرا، من توقيف شخص يشتبه تورطه في تنظيم عمليات الهجرة غير المشروعة، إنطلاقا من سواحل المدينة في إتجاه الضفة الاوربية.

ويأتي توقيف المعني بالأمر، في وقت عرفت فيه الجوهرة الزرقاء محاولات للهجرة السرية، شارك فيها عدد من الشباب الراغبين في تحقيق حلم الهجرة الى شبه الجزيرة الإيبرية.

وذكرت مصادر مطلعة، أن قاربا مطاطيا إنطلق، الاثنين الماضي، من سواحل مدينة السعيدية على متنه حوالي 20 مرشحا للهجرة من أًصل مغربي، تعرض لعطب ميكانيكي، وهو ما قاده لدخول المياه الإقليمية الجزائرية، الامر الذي جعل عناصر البحرية الجزائرية تعمل على إيقافهم.

وحسب المصادر ذاتها، فان عدد “الحراكة” الذين أوقفتهم السلطات الجزائرية في منطقة “الغازوات” القريبة من مدينة السعيدية، بلغ حوالي 16 شخصا، في حين أقدم 3 منهم على العودة سباحة الى شاطئ السعيدية.

هذا، ولم تتحدث الصحافة الجزائرية، عن خبر توقيف المهاجرين المغاربة من قبل عناصر السلطات الجزائرية.

وحاول موقع rue20.com، الاتصال بمسؤول أمني للتأكد من خبر توقيف “الحراكة”، غير أن هاتفه ظل يرن دون مجيب، في حين قالت مصادر مطلعة، ان المعنيين بالأمر، تم الاستماع إليهم، للكشف عن منظمي عمليات الهجرة غير المشروعة.

وجرى الاحتفاظ بالشخص الموقوف رهن تدبير الحراسة النظرية لفائدة البحث وفقا لتعليمات النيابة العامة المختصة، في إنتظار تقديمه إلى العدالة من أجل المنسوب إليه.

  

مقالات ذات صلة

التعليقات