السفير عثمون ينجحُ في تذويب صراعات ‘البام’ وإطلاق مُصالحة بين جناحي بنشماش والحموتي


الثلاثاء 09 يوليو 2019

زنقة 20. الرباط

نجح عبد الرحيم عثمون، البرلماني السابق وسفير المغرب الجديد ببولونيا، في لم شمل حزب ‘الأسالة و المعاصرة’، بعدما كادت بوادر الانشقاق تعصف بالحزب.

و استطاع ذات السفير الذي قاد فترة ليست بالقصيرة رئيساً للجنة البرلمانيية المشتركة الاوربية المغربية، توحيد جناحي الصراع، في لقاء حضره عدد من قيادات حزب الجرار، وهو ما استحسنه منتسبو الحزب الذين دعوا الى مصالحة شاملة قبيل انعقاد مؤتمر الحزب نهاية يوليوز الجاري.

الى ذلك، علم منبر Rue20.Com أن عثمون، اجتمع بكل من حكيم بنشماش و محمد الحموتي، وحثهما على إطلاق مصالحة بينية داخل الحزب تُعيدُ كافة مكوناته الى سابق عهدها، والذهاب لمؤتمر الحزب بشكل قوي.

و قد عرف اللقاء التقاط  صور للسفير عبد الرحيم عثمون الى جانب الأمين العام للحزب ‘حكيم بنشماس’ بحضور القيادي بذات الحزب ‘محمد الحموتي’ وعدد من برلمانيي ومنتسبي وقيادات الحزب.

وأشاد عدد من هؤلاء، بهذه الخطوة، واصفين إياها بالاتفاق التاريخي بين الأطراف لطي صفحة الخلاف الذي كاد أن يعصف بـ’’البام’’بعد ظهور صراعات داخلية، تجاوزت حدود التنافس السياسي.

كما توجه قياديو ‘’البام’’ بالتهنئة  لـ عبد الرحيم عثمون، بعد الثقة الملكية التي حظي بها بتعيينه سفيراً لدى جمهورية بولونيا.

  

مقالات ذات صلة

التعليقات

PostId 311177