العثماني يلتقي الشاهد و جامعة الكرة تنفي إثارة الجانب الأمني في اجتماع الكاف حول “أزمة رادس” !


الثلاثاء 11 يونيو 2019

زنقة 20 | الرباط

التقى رئيس الحكومة سعد الدين العثماني بنظيره التونسي يوسف الشاهد صباح اليوم الثلاثاء بمقر منظمة الامم المتحدة بجنيف وذلك على هامش الاحتفال بمائوية منظمة العمل الدولية.

العثماني و في تصريح صحفي عقب اللقاء قال أن العلاقات بين البلدين مميزة ويجب تطويرها خاصة أن المنطقة تعيش تحديات صعبة في وضع إقليمي ودولي معقد ويصعب التنبؤ بتطوراته “، وفق بلاغ رئاسة الحكومة التونسية.

ونوّه سعد الدين العثماني بديناميكية العلاقات الثنائية التي يترجمها أساسا عمل اللجان التقنية المشتركة التي تدرس دفع التعاون الاقتصادي والتبادل الثقافي والطلابي وبعض القضايا التجارية بين البلدين.

وأكد مؤكد أن مجهودات التعاون بين البلدين غير كافية وتحتاج إلى الدفع والتطوير وحل بعض الإشكالات التي ترتبط بتطورات العالم المعاصر وتعزيز التعاون بين القطاع الخاص في البلدين ورفع مستوى البحث العلمي بينهما.

لقاء الرجلين هو الأول من نوعه بين مسؤولي البلدين بعد “أزمة رادس” التي اندلعت إثر احتجاج لاعبي الوداد الرياضي على عدم تشغيل تقنية “الفار” في نهائي دوري أبطال إفريقيا أمام الترجي التونسي.

و في ذات السياق ، أكد محمد مقروف الناطق الرسمي باسم الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم ان الوفد المغربي او رئيس الجامعة المغربية لكرة القدم لم يتحدث عن الامور الامنية في ما يتعلق بمباراة الاياب للدور النهائي لرابطة الابطال الافريقية لكرة القدم التي جمعت الترجي الرياضي بالتونسي بالوداد الرياضي.

وقال مقروف مساء امس الإثنين في اتصال هاتفي مع برنامج “التاسعة سبور” بقناة “التاسعة ” التونسية : “اتحدى اي شخص يثبت ان الوفد المغربي او رئيس الجامعة المغربية تحدث ولو لثانية واحدة عن الجانب الامني”.

واوضح مقروف ان الوفد المغربي ركز على مبدا التكافؤ بين الطرفين بسبب عدم اشتغال تقنية “الفار” مبينا في السياق ذاته ان الوداد وحسب ما صرح به رئيسه لم ينسحب وانما ظل ينتظر اشتغال “الفار” بعدما قال رئيس الاتحاد الافريقي ان الفار سيشتغل بعد 10 دقائق عندما تاتي تستكمل لوزام التقنية.

واضاف مقروف ان الحكم يتحمل مسؤولية ما جرى باعتباره كان مطالبا بتطبيق القانون (15 دقيقة في 3 اي 45 دقيقة ) ولا ينتظر ان ياتي واحد من المنصة بعد ساعتين لاتخاذ القرار.

واشار الناطق الرسمي للجامعة المغربية لكرة القدم ان علاقة المغرب بتونس علاقة كبيرة فوق كرة القدم وان النقاشات عن المباراة النهائية لن تخرج عن نطاق المستطيل الاخضر مشددا على ان الاشكال القائم ليس مع تونس وانما مع الاتحاد الافريقي لكرة القدم.

  

مقالات ذات صلة

التعليقات

PostId 304146