المُتطوعات البلجيكيات يرتدين اللباس الأمازيغي بعد نهاية بناء طريق فك العُزلة عن دوار بتارودانت


الأربعاء 07 أغسطس 2019

زنقة 20. الرباط

بعد نهاية عملهن التطوعي ببناء طريق شبه مُعبدة تفك العزلة عن دوار ضواحي تارودانت، اردت المتطوعات البلجيكيات، لباساً أمازيغياً تقليدياً والتقطن صوراً وسط أبناء الدوار.

و يأتي ظهور البلجيكيات باللباس الأمازيغي المغربي، بعدما سبق لبرلماني عن حزب ‘العدالة والتنمية’ أن هاجمهن ووصفهم بالمتبرجات اللواتي يردن نشر التبرج و الفسوق، في تعبير ينم عن عشعشة التطرّف في أذهان منتسبي الحزب الإسلامي.

كما كانت البلجيكيات هدفاً في وقت سابق للتحريض على الارهاب والعنف على لسان شخص يمتهن التدريس بالقصر الكبير، وهو الذي سارعت الأجهزة لاعتقاله وتوقيفه.

  

مقالات ذات صلة

التعليقات

PostId 318244