برلماني يطالب أمزازي بمنع التصوير داخل الأقسام و عدم التسرع في إدانة الأساتذة !


الأربعاء 09 يناير 2019

زنقة 20 | الرباط

راسل برلماني عن العدالة و التنمية ، وزير التربية الوطنية و التعليم العالي “سعيد أمزازي” ، حول “تكرار تصوير و تسريب وقائع من داخل الأقسام الدراسية و التسرع في معاقبة الأساتذة و التشهير بهم”.

و قال “الحسين حاريش” البرلماني عن “البيجيدي” ، إنه ” لوحظ انتشار تسريب أشرطة فيديو من داخل الأقسام الدراسية لوقائع و انفلاتات تؤدي إلى تشويه صورة رجل التعليم و إدانته”.

و أضاف أن : ” المديريات الإقليمية للوزارة أو المصالح المركزية تتسرع في إصدار بيانات إدانة أو توقيف الأساتذة رغم أن فعل التصوير ذاته جريمة يعاقب عليها القانون”.

و أورد البرلماني في سؤاله الموجه إلى وزير التربية الوطنية ، أن “باقي القطاعات التي تعرف وقائع مماثلة كتصوير رجال الأمن أو الدرك في وضعية مزاولة المهنة يترتب عنها متابعة القائم بفعل التصوير و مؤازرة القطاع المعني للموظف التابع له وهو ما لا نجده عند وزارة التربية الوطنية”.

و طالب النائب البرلماني من الوزير أمزازي ” اتخاذ تدابير لردع عمليات تصوير الأساتذة دون علمهم و حمايتهم و مؤازرتهم عند الإقتضاء”.

يأتي هذا بعد أيام من واقعة فيديو “قلب الطاولة” ، الذي ظهر فيه أستاذ بقلعة السراغنة وهو يقلب الطاولة على تلميذتين ، قبل أن تخرج المديرية الإقليمية لوزارة التعليم ببيان قالت فيه أنه تم الصلح بين الطرفين و أعلنت عن فتح تحقيق.

  

مقالات ذات صلة

التعليقات