دليلٌ برلماني للترافع عن قضية الصحراء مليءٌ بالأخطاء يثير جدلاً ويُورط جامعة الرباط الدولية


الجمعة 12 يوليو 2019

زنقة 20. الرباط

فجر الدكتور محمد الشيخ بيد الله، رئيس مجلس المستشارين السابق، قنبلة من العيار الثقيل عندما رفض بشكل قاطع إعتماد دليل برلماني للترافع عن قضية الصحراء أعده السفير محمد لوليشكي بدعم من البرلمان وبتعاون مع الجامعة الدولية للرباط.

واعتبر بيد الله في كلمة أثناء تقديم هذا المرجع في لقاء نظم بالبرلمان يوم أول أمس أن هذا الكتاب تتخلله مجموعة من الأخطاء والاختلالات في الشكل والجوهر لا يمكن أن يتم التغاضي عنها سيما وأن الأمر يتعلق بالقضية الوطنية الأولى للشعب المغربي.

وحمل الدكتور بيد الله المسؤولية في هذه الاختلالات بالدرجة الأولى للجامعة الدولية للرباط التي لم تراع الشروط العلمية في عمل أكاديمي من هذا القبيل.

وعقب تدخل لعبد الصمد قيوح، النائب الأول لرئيس مجلس المستشارين، تمت تهدئة الأوضاع وتقرر إعادة صياغة هذا الدليل وفق الملاحظات الجوهرية التي أثارها الدكتور بيد الله.

  

مقالات ذات صلة

التعليقات

PostId 311925