شلل التعليم بجرسيف و 300 تلميذ محرومون من الدراسة منذ شهرين !


الجمعة 19 أبريل 2019

زنقة 20 | كمال لمريني

أدى إضراب الاساتذة المتعاقدين عن العمل، إلى شل الوحدات المدرسية التابعة لمؤسسة (م.م) الواقعة بالنفوذ الترابي لجماعة صاكة بإقليم جرسيف، لمدة تقارب شهرين، وهو ما جعل 300 تلميذ وتلميذة يحرمون من الدراسة، لعدم تجاوب وزارة “أمزازي” مع مطالب الأساتذة المتعاقدين الرامية الى ادماجهم في سلك الوظيفة العمومية.

وذكرت مصادر لموقع Rue20.Com، أن الوحدات المدرسية ابكنات، أمعارض، الضويات، حفارة، أغلقت أبوابها لأزيد من 4 أسابيع قبل العطلة المدرسية التي امتدت من 1 إلى 15 ابريل الجاري، مشيرة إلى أن 16 من أصل 17 أستاذة وأستاذ متعاقد مضربون، وهو ما تسبب في شلل داخل الوحدات المدرسية.

ومن جهتها، حملت جمعية النور للتربية والتكوين، مسؤولية ما يحدث في الوحدات إلى الجهات الحكومية الوصية على قطاع التربية والتعليم، بدعوى أن هذا التوقف تسبب في حرمان التلاميذ من الحصص الدراسية.

ودعت المديرية الإقليمية للتربية والتكوين إلى التدخل من أجل إعادة الحياة إلى الوحدات المدرسة المتواجدة في النفوذ الترابي لجماعة صاكة.

ومن شأن الاضرابات التي يخضوها الاساتذة المتعاقدين ان تزيد من شل باقي الوحدات المدرسية، لاسيما وان “التنسيقية الوطنية للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد، أعلنت عن إنزال وطني لمدة ثلاثة أيام في العاصمة الرباط، ابتداء من الاثنين المقبل، وقابل للتمديد.

وأكدت التنسيقية على تمسكها بالاحتجاج والإضراب إلى حين إسقاط مخطط التعاقد، وإدماج جميع الأساتذة في النظام الأساسي لوزارة التربية الوطنية، مجددة رفضها لما أسمته ” الحلول الترقيعية التي لجأت إليها الوزارة والأكاديميات”.

  

مقالات ذات صلة

التعليقات