صور/ بعد إغلاقه لثلاث سنوات.. ملعب مكناس يلتهم الملايين دون نتيجة و بوانو في قفص الإتهام !


الأحد 15 سبتمبر 2019

زنقة 20 | متابعة

أعيد الخميس الماضي ، افتتاح الملعب الشرفي بمدينة مكناس بعد قرابة ثلاث سنوات من الإغلاق قصد إخضاعه للإصلاح.

غير أنه بعد افتتاح الملعب بحضور نائب رئيس الجامعة الملكية لكرة القدم و رئيس المجلس الجماعي لمدينة مكناس ، تبين أن الإصلاح الوحيد الذي ظهر للعيان وهو أرضية الملعب المعشوشبة التي تكفلت بإنجازها جامعة الكرة ، فيما الإصلاحات الأخرى التي تكفل بها مجلس المدينة مازالت على حالها المتردي.

مصادر قالت أن الميزانية التي خصصها مجلس مدينة مكناس للملعب الشرفي قاربت 220 الف درهم (22 مليون سنتيم) وهي من مالية جماعة مكناس و فازت بالصفقة شركة مكناسية ، إلا أن معظم مرافق الملعب المهمة من مراحيض و حمامات و قاعات تغيير الملابس و مدرجات ومنصة الصحافة في حالة مرزية كما أظهرت صور تناقلها مهتمون بالشأن المحلي بمدينة مكناس.

الحالة المتردية للملعب جعلت السلطات المحلية بمكناس ترفض استقباله لمباراة المغرب الفاسي ضد شباب الريف الحسيمي برسم الجولة الأولى للقسم الوطني الثاني يوم أمس السبت و تحويلها إلى مدينة تازة.

و تسائل الرأي العام الرياضي بمكناس عن أسباب تأخر المجلس الجماعي الذي يرأسه عبد الله بوانو في افتتاح الملعب الشرفي لمكناس و كذا “الإصلاحات” التي خضع لها و التي لم تكتمل و كلفت مبالغ مالية كبيرة ، رغم أن جامعة كرة القدم كانت قد أنهت منذ أزيد من 19 شهرا، أشغال إعادة تكسية أرضية الملعب بعشب اصطناعي من الجيل الجديد، في إطار برنامج تأهيل ملاعب كرة القدم الوطنية، طبقا لبنود الاتفاقية الثلاثية، الموقعة مع وزارتي الداخلية والشباب والرياضة.

  

مقالات ذات صلة

التعليقات

PostId 324490