عُمداء المُدن عن البيجيدي يرفضون إنهاء لهطة التعويضات المتراكمة ويتشبثون بمناصبهم مثنى وثلاث ورباع


الخميس 14 مارس 2019

زنقة 20. الرباط

كشفت مصادر مطلعة لمنبر Rue20.Com أن عمداء مدن المنتمين لحزب ‘العدالة والتنمية’ سيواصلون الجمع بين المهام والتعويضات بين صفتهم البرلمانية ومهامهم في تدبير الجماعات الترابية.

وكشفت مصادر مطلعة أن حزب ‘العدالة والتنمية’ سيحافظ على أعضاءه الذين يراكمون التعويضات موضحة أن عبد العزيز العماري عمدة الدار البيضاء سيبقى خلال انتخابات أبريل المقبل لتجديد مؤسسات مجلس النواب نائباً للرئيس الى حين انتهاء الولاية.

كما سيعيد انتخاب ‘ادريس الازمي’ عمدة فاس رئيساً لفريق المصباح نفس القرار سينطبق على ‘عبد الله بوانو’ عمدة مدينة مكناس الذي سيظل رئيسا للجنة المالية وسيبقى ‘ادريس الصقلي العدوي’ نائب رئيس جهة فاس مكناس رئيسا للجنة مراقبة المالية العمومية.

واضافت المصادر ذاتها لمنبرنا، أنه رغم وجود فرصة مواتية أمام حزب الاسلاميين لابعاد تهمة اللهطة عنهم فانهم قرروا استمرار نفس الوجوه في الاستحواذ على عدد من المناصب.

بيد أن خالد بوقرعي نائب رئيس جهة فاس مكناس ومحاسب مجلس النواب وامينة ماء العينين نائبة رئيس جهة سوس ماسة ونائبة رئيس مجلس النواب، كشفت مصادرنا، لن يكون باستطاعتهما الحفاظ على تراكم تعويضاتهم بسبب التوجه نحو الاطاحة بهما لاسباب مختلفة.

  

مقالات ذات صلة

التعليقات