فضيحة/ الأزمي يمنح 200 مليون للزويتن المتابع أمام جرائم الأموال بتهم اختلاس و تبديد المال العام !


الخميس 07 فبراير 2019

زنقة 20 | الرباط

فضيحة من العيار الثقيل تلك التي هزت جماعة فاس أمس الأربعاء خلال أشغال الدورة العادية لشهر فبراير التي تم خلالها التصويت من طرف الجماعة على تفويت منحة مالية قدرها 200 مليون سنتيم من المال العام لمؤسسة “روح فاس” التي تمثلها جمعية “رسالة فاس” التي يترأسها عبد الرفيع زويتن” مدير المكتب الوطني للسياحة سابقاً الذي يتابع أمام محكمة جرائم الأموال في حالة سراح بكفالة مالية قدرها 60 مليون سنتيم بتهم ثقيلة لها علاقة بتبديد أموال عمومية و التزوير.

تفويت أموال عمومية لهذه الجمعية نفسها التي يحاكم رئيسها بسبب تهم التزوير و تبديد و اختلاس أموال عمومية ليست الأولى من نوعها إذ سبق لأعضاء مقاطعة المشور فاس الجديد أن صوتوا بنفس الطريقة لتفويت نفس القيمة المشار إليها و ذلك خلال أشغال دورة أكتوبر الأخير أمام صمت مريب لسلطات الوصاية لأسباب وصفت بالمجهولة كأن الأمر لا يعنيها في شيئ تورد “المساء”.

و سبق لمجلس عمالة فاس أن تغاضى عن إدراج نقطة التصويت على دعم الجمعية المذكورة في جدول أعمال دورته الأخيرة رغم الشراكة التي تربطه بهذه الجمعية و ذلك لعدة اعتبارات أهمها قضية متابعة ممثلها القانوني أمام محكمة جرائم الأموال في قضية لها علاقة باختلاس الأموال العمومية في الوقت الذي تعمدت جماعة فاس برئاسة إدريس الأزمي ضداً على المواطنين و الرأي العام ضخ أموال عمومية في حساب الجمعية المذكورة رغم رائحة الفساد التي تفوح من ماليتها بسبب رئيسها الزويتن.

  

مقالات ذات صلة

التعليقات

PostId 271129