مخاريق : المغرب بلد غني و الحكومات المتعاقبة أغرقت البلاد في الديون !


الجمعة 15 مارس 2019

زنقة 20 | الرباط

قال الميلودي مخاريق الأمين العام للإتحاد المغربي للشغل المنتهية ولايته ، أن المغرب ليس بلداً فقيراً بل غني لكن يسوده سوء توزيع الخيرات.

و أضاف مخاريق في كلمته الإفتتاحية بالمؤتمر الوطني الثاني عشر لنقابة الإتحاد المغربي للشغل UMT ، اليوم الجمعة أن الوضع الحالي بالمغرب غير مطمئن و يدعو إلى القلق ” جراء الخيارات اللاشعبية للحكومات و نهجها المجانب للصواب و المعادية للطبقة العاملة و كل الأجراء”.

و اعتبر ذات المسؤول النقابي أن ” المغرب يتميز بتعدد و تنوع موارده تؤهله لأن تكون أوضاعه أحسن بكثير مما عليها اليوم و من ذلك الفوسفاط و خيرات البحار التي تمتد على طول 3500 كلم و الثروات المعدنية”.

و زاد مخاريق بالقول : ” هذه الموارد تمكن البلاد من ثروة مهمة ” مستدركاً : ” إلا أن السياسات الحكومية لم ترد بناء اقتصاد وطني يعتمد على هذه الخيرات الطبيعية و البشرية المتنوعة و ظلت مكتفية بإخضاع الوطن لاستراتيجية اقتصادية ترهنه بالتجارة العالمية وهو غير قادر على المنافسة مع الرهان على الإستثمار الخارجي المباشر و على المزيد من المديونية المفضية إلى رهنه كلياً بالإقتصاد و السوق العالميين”.

و اعتبر أنه ” عوض أن يعيش الشعب في رفاهية و تنعم بلادنا في خيراتها هانحن اليوم نسجل المزيد من تدني القدرات الشرائية و الإرتفاع المطرد للبطالة و الهشاشة في العمل و تواصل مسلسلات التفقير و العيش على ضيق الأفق و المصير المجهول”.

  

مقالات ذات صلة

التعليقات